مظاهرة في بغداد عاصم العراق بتاريخ 26 ديسمبر/كانون الأول 2019، احتجاجًا على تكليف محافظ البصرة أسعد العيداني رئيسًا للوزراء. AHMAD AL-RUBAYE / AFP

قدم رئيس العراق، برهم صالح، استقالته، اليوم الخميس إلى البرلمان، بسبب تعثر تشكيل حكومة جديدة، وذلك في خضم استمرار الاحتجاجات في البلاد حيث أشعل المتظاهرون النيران في عدد من مباني العاصمة وقطعوا طرق رئيسية خلال المساء.

وأتت احتجاجات الشارع الغاضبة في ظل تداول أخبار عن تكليف  أسعد العيداني، وهو محافظ البصرة المدعوم من إيران، رئيسًا للوزراء.

لكن صالح أوضح في بيانه للبرلمان أنه تلقى عدة مخاطبات “تناقض بعضها”، مضيفًا: “أعتذر عن تكليف مرشح عن كتلة البناء”، في إشارة إلى العيداني.

واعتبر صالح أن “المصلحة تستوجب تهدئة الأوضاع والاستجابة لإرادة الشعب العراقي هو مصدر شرعية السلطات جميعا”.

وكان البرلمان قد وافق مطلع الشهر الجاري على إستقالة رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، على إثر موجة الاحتجاجات، والتي تعد واحدة من أكثر المظاهرات احتشادًا منذ تغيير النظام السياسي عقب سقوط صدام حسين عام 2003.

وعاد العراقيون إلى الشوارع مساء 24 أكتوبر/تشرين الأول، في تجديد للمظاهرات المناهضة للحكومة، التي انطلقت في بدايات نفس الشهر احتجاجًا على البطالة والفساد وغياب الخدمات الأساسية.

Asia Times Financial is now live. Linking accurate news, insightful analysis and local knowledge with the ATF China Bond 50 Index, the world's first benchmark cross sector Chinese Bond Indices. Read ATF now. 

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *