مظاهرات حاشدة ضد المجلس العسكري الإنتقالي في مدينة أم درمان، السودان. 30 يونيو/حزيران 2019. صورة: Ahmed MUSTAFA / AFP

أعلنت وزارة الصحة السودانية اليوم الإثنين مقتل سبعة أشخاص وإصابة 181 آخرين في المظاهرات الحاشدة التي انطلقت في أنحاء العاصمة السودانية أمس الأحد مطالبة بانتقال الحكم لسلطة مدنية. 

كانت مظاهرات الأحد هي الأكبر في السودان منذ قيام القوات المسلحة بفض اعتصام خارج مقر وزارة الدفاع بالقوة منذ ثلاثة أسابيع وهو ما نتج عنه سقوط عدد كبير من الضحايا وانهيار جهود المفاوضات بين المجلس العسكري الإنتقالي والقوى الثورية. 

اتجهت مسيرات ضخمة أمس الأحد لمقر وزارة الدفاع كما قامت مسيرات في أنحاء أخرى من السودان مطالبة بتسليم السلطة للمدنيين. 

كانت السلطة انتقلت لمجلس عسكري تعهد بتسليم السلطة في خلال عامين، بعد إزاحة الرئيس عمر البشير عن السلطة في شهر إبريل/نيسان إثر مظاهرات حاشدة ضد حكمه. 

توقفت حركة التظاهرات في السودان بعد الفض العنيف لاعتصام وزارة الدفاع إلا أن مسيرات صغيرة عادت في الأيام الماضية ودعت القوى الثورية لمظاهرة مليونية يوم الأحد، استجاب لها عدد كبير من المشاركين.

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *