رئيس الحكومة الليبية المعترف بها دولياً فائز السراج يستقبل الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش في مكتبه في طرابلس 4 أبريل/نيسان 2019. صورة: AFP

طالبت الأمم المتحدة اليوم الأحد جميع الأطراف في ليبيا بالالتزام بهدنة لمدة ساعتين في جنوب طرابلس لإخلاء الجرحى والمدنيين مع تصاعد القتال بين قوات الجيش الليبي التي تحاول السيطرة على العاصمة والقوات التابعة لحكومة فائز السراج المعترف بها دولياً.

قام الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر بضربة جوية جنوب طرابلس اليوم الأحد، بينما أكد مصادر بالقوات الشرقية وصولها لمشارف طرابلس الجنوبية و سيطرتها على المطار الدولي السابق، وهو ما ينفيه مسؤولون عسكريون في طرابلس، بحسب رويترز.

سيطرت الفوضى على ليبيا بعد الإطاحة بمعمر القذافي في 2011 وانقسمت بين حكومة السراج التي تسيطر على العاصمة طرابلس، وحكومة منافسة في الشرق متحالفة مع قوات حفتر.

قام الجيش الوطني الأسبوع الماضي بالتحرك باتجاه طرابلس وهو ما عرقل مجهودات الوساطة التي تقوم بها الأمم المتحدة وأطراف دولية أخرى منذ أشهر للتوصل لاتفاق بين حكومتي ليبيا المتصارعتين.

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *