متظاهرون يلتفون حول صورة لرمز المظاهرات التونسية محمد بوعزيزي في 20 يناير/كانون الثاني 2011 في سيدي بوزيد. صورة: FRED DUFOUR / AFP
AFP PHOTO / FRED DUFOUR (Photo by FRED DUFOUR / AFP)
متظاهرون يلتفون حول صورة لرمز المظاهرات التونسية محمد بوعزيزي في 20 يناير/كانون الثاني 2011 في سيدي بوزيد. صورة: FRED DUFOUR / AFP AFP PHOTO / FRED DUFOUR (Photo by FRED DUFOUR / AFP)

ِAتوفى بالأمس مصور تليفزيوني يبلغ من العمر 29 عام بعد إضرام النار في نفسه في ساحة الشهداء بمدينة القصرين التونسية، بحسب جريدة الشروق التونسية.

واندلعت مناوشات اليوم بين عدد من الشباب وقوات الأمن بعد جنازة الشاب الذي عرفه الإعلام التونسي بعبد الرازق رزقي. رجحت الجريدة معاناة الصحفي من مشاكل اجتماعية أدت به لحرق نفسه.

بحسب جريدة الشروق، قام بعض الشباب بإلقاء الحجارة على مقر ولاية القصرين كما أشعلوا الإطارات بوسط المدينة، وفرقتهم قوات الأمن باستخدام الغاز المسيل للدموع.

يأتي الحادث في هذا الشهر الذي يشهد الذكرى السابعة لقيام بائع الخضرة التونسي محمد البو عزيزي بإضرام النار في جسده أمام مقر ولاية سيدي بو زيد في 2011 بسبب قيام السلطات بمصادرة العربة التي كانت مصدر رزقه، وهو الحدث الذي أشعل المظاهرات في تونس وانتهى بإزاحة الرئيس زين العابدين بن علي عن الحكم.

Alison Tahmizian Meuse

Alison T Meuse is the Asia Times Middle East editor and correspondent.